المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية

تم إنشاء المركز الوطنى لتنمية الموارد البشرية عام 2004 تحت مظلة الإتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، ويعتبر الإتحاد المصري كيان من القطاع الخاص حيث أنه يضم أكثر من 45 جمعية للمستثمرين على مستوى جمهورية مصر العربية.

إن المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية هو الذراع التنفيذي على المستوى القومي للقطاع الخاص ويلعب دوراً أساسياً في تطبيق نظام التعليم الفني المزدوج في جمهورية مصر العربية. في إطار الشراكة مع وزارة التربية والتعليم، أنشئت /30/ وحدة إقليمية على مستوى الجمهورية تشرف على تدريب /30,000/ متدرب في /98/ مؤسسة تعليمية ضمن /42/ تخصص. يقدم البرنامج الدعم للمركز والوحدات الإقليمية التابعة له بأنشطة بناء قدرات لتحسين جودة خدماتها.

من خلال المجلس التنفيذي للتعليم والتدريب المزدوج الذي يضم ممثلين عن القطاع الحكومي (وزارة التربية والتعليم) وممثلين عن القطاع الخاص (المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية) فإن المركز يتولى مسؤوليته لمعالجة المسائل التي تخص توفير وتأهيل عمالة ماهرة وهي الأولوية رقم واحد للمنشآت الأعضاء في جمعيات المستثمرين بالجمهورية. من أجل توفير احتياجات المنشآت الأعضاء فإن المركز والوحدات الإقليمية التابعة له يتعاونون مع برنامج دعم التشغيل في إنشاء آلية مستمرة لرصد سوق العمل (مرصد إقليمي) يوفر حجر الأساس لدور فاعل للقطاع الخاص في الحوار حول السياسات وكذلك في تصميم وتنفيذ نماذج حديثة لدعم التشغيل.