حقائق أساسية

اسم المشروع: مشروع دعم التشغيل بجمهورية مصر العربية

الهيئة المتعاقد معهاالوزارة الألمانية الفيدرالية للتعاون الاقتصادي والتنمية   

الشريك الأساسي: وزارة التربية والتعليم

المدة: 01 . 01 . 2016 – 30 . 06 . 2020

السياق

بعد مرور ست سنوات على بداية الثورات العربية، لا تزال مصر تمر بأزمة اجتماعية واقتصادية تتسم بارتفاع معدلات البطالة، خاصة بين الشباب.  وبالكاد يحصل هؤلاء الشباب على خدمات التوظيف او برامج تهدف لإدماجهم في سوق العمل. كما ان نظام التعليم الفني لا يستجيب لاحتياجات سوق العمل. ولذلك فإن طلاب التعليم الفني والشباب العاطلين عن العمل غير مستعدين بشكل كاف لمطالب سوق العمل.

الهدف

طلاب التعليم الفني والمهني والشباب العاطل عن العمل أفضل استعدادا لمتطلبات سوق العمل.  

النهج

يدعم المشروع الحكومة المصرية لإعداد الشباب المصري لمتطلبات سوق العمل، وتعزيز الاستدامة في التشغيل والدخل، فضلا عن المشاركة الاقتصادية والاجتماعية.

ويشمل ذلك وضع نظام لإدارة الجودة بالمدارس الثانوية الفنية، وتيسير إجراء حوار قومي بشأن السياسات الخاصة بدعم تشغيل الشباب، وتوفير معلومات سوق العمل اللامركزية. كما ان هناك أنشطة أخرى وهي التوجيه المهني، وريادة الأعمال، وخدمات التسكين بالوظائف للطلاب وخريجي التعليم الفني. تعزز هذه الانشطة عملية صنع السياسات القائمة على الأدلة في مجال التعليم الفني.

الأثر

تم دعم عدة وحدات من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لتعزيز قدرات قطاع التعليم الفني في صنع السياسات القائمة على الأدلة. وينصب التركيز بوجه خاص على إنشاء نظام لرصد الجودة يتيح إجراء تقييم أفضل للتعليم الفني.
كما أقيم حوار قومي بشأن السياسات المتعلقة بتشغيل الشباب والتعليم الفني، حيث يجتمع صانعي القرارات من الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني.

تم إنشاء مراصد إقليمية لسوق العمل، توفر معلومات سوق العمل اللامركزية، مما يساعد صانعي القرار على صياغة سياسات التوظيف والتعليم المحلية. ويجري تنفيذ برامج سوق العمل النشطة (ALMPS) بناء على المعلومات التي تم جمعها وتحليلها.

وقد تم تقديم التوجيه المهني في 140 مدرسة ثانوية فنية، تزود الشباب بالمهارات والكفاءات اللازمة لتخطيط حياتهم المهنية ودخول سوق العمل. كما تم تدريب 450 معلما في 20 محافظة على تقديم التوجيه المهني لأكثر من 25.000 طالب. بالإضافة الى تقديم منهج ريادة الأعمال في 5 مدارس في محافظة أسوان و8 مدارس في محافظة كفر الشيخ.